ثقافي - ترفيهي -دردشة - صور - مناقشات وحوارات -عام 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولفسر حلمك بنفسكالقرآن الكريم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مكافحه حشرات
الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 3:14 pm من طرف yasoo mohamed

» مكافحه حشرات
الثلاثاء أكتوبر 22, 2013 3:07 pm من طرف yasoo mohamed

» ترحيب بالعضو الجديد قمة الهدوء نورتنا واهلا وسهلا بيك في منتدانا المتواضع
الجمعة مارس 18, 2011 12:49 am من طرف نرجس

» فوائد الاسترخاء
الأحد فبراير 13, 2011 5:01 pm من طرف mo7med

»  وصيه النبي للشيخ احمد والله اعلم
الأحد فبراير 13, 2011 4:59 pm من طرف mo7med

» قبل الرحيل
الثلاثاء فبراير 01, 2011 4:44 pm من طرف mo7md

» قله النوم والاكتئاب
الثلاثاء فبراير 01, 2011 4:25 pm من طرف mo7md

» كم وجه فى هذه الصورة ؟؟؟؟؟؟؟
الثلاثاء فبراير 01, 2011 4:20 pm من طرف mo7md

» فائده استنشاق هواء الفجر
الأربعاء ديسمبر 29, 2010 4:12 pm من طرف انا المهندس

» الصفات المنزليه المجربه
الأربعاء ديسمبر 29, 2010 4:10 pm من طرف انا المهندس

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
mo7med
 
nour el9amar
 
الصربي
 
انا المهندس
 
نرجس
 
ام سلمى
 
رااايقه
 
رشيد
 
mo7md
 
aelshenity
 
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
الحكم والامثال
برامج تهمك
 

 

 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات نـــــــــــــــور الشمــــــــس على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديــــــــــات ( نـــــــــــــــور الشمــــــــس ) على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 حُسن الظن بالله ثمنه الجنة..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشيد



المساهمات : 29
تاريخ التسجيل : 07/12/2010

مُساهمةموضوع: حُسن الظن بالله ثمنه الجنة..   الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 6:04 pm

حُسن الظن بالله ثمنه الجنة..
فكيف تُحسن الظن بالله تعالى لتنول الجنة..؟

﴿ يَظُنُّونَ بِاللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ ظَنَّ الْجَاهِلِيَّةِ﴾ [ سورة آل عمران : الآية 154 ]

وكأن المسلمين اليوم تنطبق عليهم هذه الآية :
ذلك أن حسن الظن بالله ثمن الجنة ، ولأن الإيمان كله حسن ظن بالله تعالى ، فمن ظن أن الله لا ينصر رسوله ، وأن أمر هذا الدين سيضمحل ، وأنه يسلِم أتباعه إلى القتل ، فمن ظن بالله ظن غير الحق ظن الجاهلية فقد باء بغضب من الله، لكنّ الله جل جلاله لا يتخلى عن دينه ، ولا يتخلى عن عباده المؤمنين الطاهرين.، ومن ظن أن الذي يصيب المسلمين ليس بقضاء من الله وقدر الله عز وجل ، وأنه خَلَق الخَلق وتركهم ، خلق قوياً ، وخلق ضعيفاً ، وتركهم وشأنهم ، فالقوي يأكل الضعيف ، والغني يمتص دم الفقير ، ومن ملك من الدنيا حظوظاً عالية تمتع بالحياة وحده ، وهذه هي الجنة من ظن ذلك فقد ظن بالله غير الحق ظن الجاهلية ، لا يمكن أن يقع في الكون شيء لا يريده الله ، هذا لا ينسجم مع ألوهية الإله الواحد ، فلا يمكن أن يقع في الكون شيء لا يريده الله

عَنْ تَمِيمٍ الدَّارِيِّ قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ :
(( لَيَبْلُغَنَّ هَذَا الْأَمْرُ مَا بَلَغَ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ ، وَلَا يَتْرُكُ اللَّهُ بَيْتَ مَدَرٍ وَلَا وَبَرٍ إِلَّا أَدْخَلَهُ اللَّهُ هَذَا الدِّينَ ، بِعِزِّ عَزِيزٍ أَوْ بِذُلِّ ذَلِيلٍ ، عِزًّا يُعِزُّ اللَّهُ بِهِ الْإِسْلَامَ ، وَذُلًّا يُذِلُّ اللَّهُ بِهِ الْكُفْرَ )) .

قال تعالى : ﴿ إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ فَسَيُنْفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ ﴾ [ سورة الأنفال : الآية 36]

لا تقلق على هذا الدين ، إنه دين الله ، ولكن اقلق ما إذا سمح الله لك أو لم يسمح أن تكون جندياً له

المُسلم عنده فهم خاطئ للواقع
كان هناك مساحة كبيرة جداً من اللون الرمادي بين الأبيض والأسود ، فهذه الأحداث التي تسارعت وتفجرت في الحقبة الأخيرة ألغت المساحة الرمادية ، وأبقت بياضاً ناصعاً ، وسواداً قاتماً إما أنه ولي لله ، أو إباحي : إن عزة الله تأبى أن يذل حزبه وجنده ، وأن تكون النصرة المستقرة والظفر الدائم لغير المؤمنين ،
لكن غير المؤمنين قد ينتصرون انتصاراً مؤقتاً ، فللباطل جولة ، ثم يضمحل ، ومن ظن غير ذلك فإنه ما عرف الله عز وجل، كيف يمكن أن يأمرك الله أن تعبده وقد أسلمك إلى غيره كيف ؟ هل تتصور أن يأمرك الله أن تعبده وحده ، وقد أسلم مصيرك إلى غيره إلى عدو حاقد ، إلى عدو لئيم ، إلى عدو قوي ، إلى عدو يتمنى فناءك

ما معنى قول النبي عليه الصلاة والسلام :
(( لِكُلِّ شَيْءٍ حَقِيقَةٌ ، وَمَا بَلَغَ عَبْدٌ حَقِيقَةَ الْإِيمَانِ حَتَّى يَعْلَمَ أَنَّ مَا أَصَابَهُ لَمْ يَكُنْ لِيُخْطِئَهُ ، وَمَا أَخْطَأَهُ لَمْ يَكُنْ لِيُصِيبَهُ )) . [أحمد عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ]

الإنسان عاجز على أن يكشف حكمة وقوع الأشياء

عقلك عاجز عن كشف عدل الله ، إلا بحالة مستحيلة ، أن يكون لك علم كعلم الله، ولا يسلم من هذا الظن السيئ إلا من عرف الله ، وعرف أسماءه، وعرف صفاته، وعرف موجب حمده وحكمته ، فمن قنط من رحمة الله ، ويئس من روح الله فقد ظن بالله غير الحق ظن الجاهلية.

هناك من يقول: كلما دعونا الله على أعدائنا ازدادوا قوة ، إنك تسخر بقضاء الله وقدره، سيدنا عمر دخل على النبي عليه الصلاة والسلام ، وقد اضطجع على حصير، وقد أثر الحصير في خده الشريف ، فبكى ، قال : يا عمر ، ما يبكيك ؟ قال عمر: رسول الله ينام على الحصير ، وكسرى ملك الفرس ينام على الحرير ؟ هذه مفارقة ما فهمتها سيد الخلق ، وحبيب الحق ينام على الحصير ، وكسرى ملك الفرس ينام على الحرير ؟! قال : يا عمر ، أما ترضى أن تكون الدنيا لهم والآخرة لنا ؟ [مسلم]
في رواية أخرى : يا عمر ، إنما هي نبوة ، وليست ملكاً ، أنا لست ملكاً ، النبي عليه الصلاة والسلام قدوة للمؤمنين في تواضعه ، في تقشفه ، في رحمته ، في إخلاصه، من ظن أن الله يضيع على المؤمن عمله الصالح ، كمؤمن عُرِض عليه عمل دخله كبير جداً ، كان من الممكن أن يكون من أصحاب الملايين ، لكنه خاف من الله ، واكتفى بدخل محدود ، عاش به حياة خشنة ، لأنه يرضي الله بهذا الدخل الشرعي ،
من ظن أن الله يضيع على هذا الإنسان عمله الصالح ومؤاثرته لرضاء الله عز وجل ، والله لزوالُ الكون أهون على الله من أن يضيع

على المؤمن هذا العمل العظيم ، لكن نحن في دار ابتلاء ، ولسنا في دار جزاء ، نحن في دار القوي قوي ، والغني غني ، والفقير فقير ، لكن يوم القيامة :

إِذَا وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُ {الواقعة/1} لَيْسَ لِوَقْعَتِهَا كَاذِبَةٌ {الواقعة/2} خَافِضَةٌ رَّافِعَةٌ {الواقعة/3}

الذي يبدو عند الناس في الحضيض هو في أعلى عليين ، والذي يبدو عند الناس في أعلى عليين هو في الحضيض، في هذه المحنة الشديدة التي أصابت المسلمين ، والتي هي من أشد المحن فرز الناس إلى مؤمن قوي ، يحسن الظن بالله ، وإلى مؤمن ضعيف يظن بالله غير الحق ظن الجاهلية ، فرز الناس إلى من لا تهزه هذه الأحداث ،
بل تزيده ثبوتاً على عقيدته السليمة ، وعلى طاعته لله ، وبين أن تهز هذه الأحداث إيمانه فهو هائم على وجهه لا يعرف أين يستقر، العاقل من دان نفسه ، وعمل لما بعد الموت ، والجاهل من أتبع نفسه هواها ، وتمنى على الله الأماني

مُلخص من درس لفضيلة الدكتور محمد راتب النابلسى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mo7med
Admin
avatar

المساهمات : 187
تاريخ التسجيل : 04/12/2010
الموقع : http://noursaid.alafdal.net/

مُساهمةموضوع: رد: حُسن الظن بالله ثمنه الجنة..   الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 8:12 pm

موضوع غاية في الاهمية راااااااائع جدا
مشكوووور اخي رشيد كل مواضيعك رائعة ومميزة
دمت لنا وللمنتدى اخي العزيز
تحياتي ليك
ويسلمو ايديك
اختك فاء الحب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://noursaid.alafdal.net
رشيد



المساهمات : 29
تاريخ التسجيل : 07/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: حُسن الظن بالله ثمنه الجنة..   الأربعاء ديسمبر 08, 2010 2:03 am

اهلا والله بالغالية

اسعدني مرورك من هنا

فلاتحرمني منه مجددا وفي كل موضوع

اسعد الله قلبك كما سعدت بمرورك في متصفحي

لك مني اجمل تحية معطرة باكليل من ورد الجوري

مودتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حُسن الظن بالله ثمنه الجنة..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديــــــــــات ( نـــــــــــــــور الشمــــــــس ) :: اسلاميات :: مواعظ وارشادات دينية-
انتقل الى: